هناك مجموعة واسعة من العلاجات لرعاية الوجه والجسم. وبفضل تقنيات خاصة بالتدليك وموارد الجسم نفسه يجدد الجلد نفسه ويبدأ تأثير سريع واضح للتجديد والشفاء دون اللجوء إلى حقن، وعمليات، وتأثيرات كيميائية.

ونقدم لكم:

- التدليك الكلاسيكي

- التدليك اللمفاوي (lymphatic drainage)

- التدليك ضد السيلوليت

- التدليك  التجميلي (chiroplastic)

- التدليك التجميلي للعنق والوجه

التدليك ضد السيلوليت

له تأثيرحسن للصحة العامة، يشد الجلد، يحسن المظهر. التأثير المستهدف على طبقة الدهون يسمح بتنشيط عمليات التمثيل الغذائي، مما يقلل من عدد الخلايا الدهنية، ويسوي سطح الجلد. الإجراء يسرع من حركة الدم واللمف، ويحفز على تشكيل الإيلاستين والكولاجين.

التدليك البلاستيكي للعنق والوجه

تحسن الدورة الدموية، والدورة اللمفاوية، يزيد من مرونة الجلد، ويقوي العضلات. موصى به للبشرة الرخوة، مع انخفاض قوة العضلات، مع شيخوخة الجلد. ومع وجود فائض من الأنسجة الدهنية.

التدليك التجميلي للوجه والعنق

يحل ليس فقط مشاكل التجميل، ولكن أيضا يصحح الإحساس العامة، ويخفف التوتر ومشابك العضلات التي تسبب عدم الراحة. 

التدليك للوجه (chiroplastic)

يتم استخدامه للقضاء على التغيرات الجلدية المرتبطة بالشيخوخة الصورية والبيولوجية (مع تلاشي الجلد الرقيق، الطيات المحاكية)، استعادة محيط الوجه، وإزالة الانتفاخ ونعومة البشرة.

التدليك اللمفاوي (lymphatic drainage)

خلال تدليك التصريف اللمفاوي يسرع تدفق اللمف، بحيث يتم حماية الأعضاء والأنسجة بسرعة من المنتجات النهائية للتفسخ والسموم الضارة، ونتيجة لذلك تلقي المزيد من الأوكسجين والمواد المغذية. منتجات الأيض وترك الخلايا تحت تأثير فعال، في حين أن العمليات الالتهابية تتوقف أسرع وحتى يتم إزالة التورمات القديمة. ينصح بهذا الإجراء كوسيلة للتخلص من السيلوليت، لأنها قادرة على التخلص من السائل الزائد بين الخلايا مما يؤدي إلى ظهور تأثير "التقشير البرتقالي".

يتم تنفيذ جميع الإجراءات من قبل أخصائي مؤهل مع التعليم الطبي.

Сервис звонка с сайта RedConnect